النظام الاستبدادي والبيان الشيوعي الجديد

نحن نظنّ بأنّ حق التصويت هو أداة «سلطة الشعب»، أداةٌ للعمل ضد الرأسمالية، أداةٌ لمقاومة حرب الأغنياء ضد الفقراء... ومن انتخاب إلى انتخاب، من 2002 إلى 2007، نلاحظ العكس، أي تفكك المقاومات الانتخابية وهبوط موازين القوى لغير صالح الفقراء، كما نرى بروز تصويت شعبوي، حمل ردةً رجعيةً أنجزت تخريب توافق اجتماعي ومؤسساتي كان حصيلة المقاومة.
إقرأ المزيد...

تيار ثوري أم تصالح مع الرأسمالية؟

يمثّل العاملون 90 بالمائة من منتجي فضل القيمة في فرنسا اليوم. منذ أكثر من عقد، يجد المستغَلون أنفسهم بانتظام وبمختلف الأشكال وهم يتسامون على التحول السياسي بين اليسار واليمين، ليقاوموا ضغط رأس المال الذي يلتهم حيواتهم: رفض تحطيم الضمان الاجتماعي والتقاعد والخدمات العامة ورفض أوروبا الرأسماليين وعقد العمل المؤقت، إلخ. فرنسا هذه، سواءٌ أصوّتت لليسار أو لليمين أو امتنعت عن التصويت، تنتظر دون جدوى من الأحزاب السياسية برنامجاً لتنتهي من التنظيم الاجتماعي والمجتمعي غير الإنساني للرأسمالية المعولمة.
  • كتبه
إقرأ المزيد...

الخرافات الخمس للتحوّل نحو المحروقات الزراعية

لم تكن الحاجة إلى مصادر جديدة للطاقة ملحّة يوماً كما هي عليه الآن. فالنفط والفحم والغاز تساهم بتسخين الأرض، لاسيما النفط والفحم. ويعتبر بعض الخبراء أن مخزون المحروقات الجوفية لن يدوم أكثر من أربعين أو خمسين عاماً. حتى وإن أخطؤوا التقدير ببضعة عقود، فإن ذلك لن يحلّ مشكلة الطاقة في المستقبل. وفي الانتظار، تشتعل أسعار البترول، لكن كيف يمكن التحرر من الحاجة إليه؟
إقرأ المزيد...

خصخصة النفط العراقي!!

أقرّ الكونغرس الأمريكي يوم 24 أيار 2007 استمرار الحرب في العراق. سمّاه الأعضاء «دعم القوات» وهو في الحقيقة سرقة نفط العراق- ثاني أكبر احتياطي نفطي مؤكد وجوده في العالم. أما الهدف الذي كانت تعمل من أجله إدارة بوش بشكل مُكثّف منذ الغزو/ الاحتلال فهو خصخصة نفط العراق. والآن لديهم برلمان عراقي يمكنهم التعاطي معه على أساس الابتزاز مع التهديد: عدم الموافقة على خصخصة نفط العراق، يعني حرمانهم من المساعدات التمويلية لـ «إعادة الإعمار».
  • كتبه
إقرأ المزيد...

النمط الجديد لإدارة بوش في العراق حالة محافظة الأنبار

تقدم إدارة بوش تحسن شروط الأمن بالنسبة للجنود الأمريكيين في الأنبار، المحافظة الغربية في العراق، بوصفه دليلاً على أنّ سياسة «التصعيد» في العراق فعالة وأنها تشكل «نموذجاً» بالنسبة لباقي أرجاء البلاد. وفق نيويورك تايمز، فإنّ «هذا التقدم يثير التفاؤل في قيادة الأركان الأمريكية، ويكاد يصل إلى مستوى التضليل لدى بعض المسؤولين».
إقرأ المزيد...

لتتشابك الأيدي مع عمال النفط في البصرة الفيحاء

لا ترى حكومة زمرة القتل والجريمة، كما هو ديدن كل الحكومات العميلة في كل زمان ومكان، أي فرق بين المطالب المعيشية والمطالب السياسية، وذلك لأن السيد واحد والعميل واحد، والمقموع والقامع هو ذاته على الرغم من تعاقب الأعوام واختلاف المواقع والأماكن، فان مطالب اليوم في البصرة تكاد تكون ذاتها في كاورباغي قبل أكثر من60 عاماً ؛ زيادة الاجور، توفير السكن، أو قطعة أرض، بعض العدل في مجال الخدمات، وتوزيع الحقوق وما إلى ذلك.
إقرأ المزيد...

الصين والولايات المتحدة الأمريكية تنخرطان في حرب باردة جديدة من أجل الذهب الأسود الإفريقي دارفور؟ إنه النفط يا غبي...!!

أثناء الحملة الانتخابية للعام 1992 في الولايات المتحدة الأمريكية، قال شخصٌ لم يكن حتى ذلك الحين معروفاً، اسمه ويليام جيفرسون كلينتون، للرئيس جورج هربرت بوش: «إنه الاقتصاد، أيها الغبي». يمكننا اليوم نقل هذه اللفتة. بالفعل، وإذا ما أمعنا النظر، فإنّ انشغال الإدارة الأمريكية الحالية بدارفور جنوبي السودان لايكشف قلقاً أصيلاً بسبب عملية إبادة بحق أحد أفقر شعوب هذه المنطقة المهملة في إفريقيا. لا. «إنه النفط، يا غبي.»
  • كتبه
إقرأ المزيد...