قاسيون

قاسيون

رابط الموقع:

افتتاحية قاسيون 631 : «مكافحة الإرهاب» وتموضعات ما قبل «جنيف»..

القاسم المشترك في التصريحات المعلنة من مختلف الأطراف الدولية والإقليمية والسورية المعنية بالأزمة السورية هو الحديث عن ضرورة البحث عن حل سياسي لها، وتعطفها غالبية تلك الأطراف اليوم بحديث آخر عن ضرورة «مكافحة الإرهاب» القائم أو المحتمل انطلاقه من الأرض السورية.

«الإغاثة ـ التعليم ـ مشروع الموازنة» على جدول أعمال مجلس الشعب

ألقى الرفيق د. جمال الدين عبدو، عضو مجلس الشعب السوري، عدة مداخلات في جلسات مجلس الشعب المنعقدة مؤخراً بتاريخ (1- 2- 5/12/2013) وبحضور الحكومة، تناولت ملفات «التعليم- الإغاثة- مشروع الموازنة». فيما يلي نصها :

رد من وزارة العدل

أرسلت وزارة العدل رداً على ما نشر في صحيفة قاسيون، وموقع قاسيون الالكتروني بتاريخ 29\7 2013 ، ننشره فيما يلي نصهُ:

رد من رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين

ورد إلى صحيفة «قاسيون» رد مطول من الأستاذ نايف الطالب الحريري رئيس المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين، على المقالة المنشورة في صحيفة «قاسيون» في عددها رقم /629/ الصادر بتاريخ 24/11/2013، بعنوان: «نقابة المعلمين تتطاول على حقوق أعضائها»، وعلى الرغم من أن حجم الرد كان أكبر من حجم المادة المنشورة أصلاً تقوم «قاسيون» بنشر النقاط الأساسية فيه، وتقتطف منه ما يلي :

عرفات : في جنيف ستبحث حلول وسط بين مطالب «النظام» و«المعارضة»

أجرت إذاعة «شامFM» مساء الأربعاء 4/12/2013 اتصالاً هاتفياً سريعاً مع الرفيق علاء عرفات أمين حزب الإرادة الشعبية للوقوف على رأي الحزب بآخر التطورات المحيطة بالمشهد السوري وسبل حل الأزمة السورية عبر مؤتمر جنيف2، وكان هذا الحوار :

«البعث» و«سما» تقدمان : مساحات للهجوم على د. علي حيدر

بعد تعرضه لمحاولتي اغتيالٍ خلال الأسابيع القليلة الماضية، بدأت منذ الخامس من كانون الأول حملة هجوم «سياسية» على د. علي حيدر عضو رئاسة الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير ورئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي، ووزير المصالحة الوطنية، وهذه المرة من خلال منابر رسمية وشبه رسمية..

الدين العام الأمريكي.. فاتحة لأزمة الدولار

نشرت قاسيون في العدد رقم (629) ملفاً بعنوان (أزمة الدين الأمريكي.. تسويف وليس حل)، وكان الملف استعراضاً لمفهوم الدين العام، واستعراضاً لشكل تجلي أزمة الرأسمالية العالمية حالياً في مركزها الرئيسي الولايات المتحدة الأمريكية من جهة، وفي قطاعها الأول وهو القطاع المالي متمثلاً بأزمة دين الحكومة الأمريكية، وأزمة عملة التداول التجاري العالمي الأولى الدولار الأمريكي..