تصريح من المكتب الإعلامي لمنصة موسكو

تصريح من المكتب الإعلامي لمنصة موسكو

صدر منذ ساعات قليلة بيان باسم المكتب الإعلامي لهيئة التفاوض السورية «يدين الهجوم الكيميائي» ويطالب بـ«طرح القضية السورية من خارج مجلس الأمن»، ونوضح هنا ما يلي:

أولاً: جرى إصدار البيان هذه المرة، كما في مرات عديدة سابقاً دون تشاور فعلي مع مكونات الهيئة، وبتجاهلٍ لرفض مسألة الطرح «من خارج مجلس الأمن»، وعليه فإنّ هذا البيان غير شرعي ونحن نعلن رفضنا له.
ثانياً: إنّ البيان بنسخته التي صدرت هو تكرار معدَّل قليلاً لبيان الائتلاف الذي صدر اليوم حول الموضوع نفسه، ما يؤكد محاولات هذا الكيان الهيمنة وفرض آرائه وسياساته على الهيئة ككل.
ثالثاً: إنّ المطالبة بعمل ما من خارج مجلس الأمن، والذي تكرر على لسان عدة أعضاء في الهيئة ينتمون إلى الائتلاف خصوصاً، ليس إلا مجاراة للسياسة الأمريكية التي عادت اليوم لتهدد وتحضر لضربة جديدة.
إنّ إصرار قسم من الهيئة على التماهي مع المسار الأمريكي الغربي لم يؤدِ سوى إلى عواقب وخيمة، ولن يؤدي في المستقبل إلى غير ذلك...
دمشق
8 نيسان 2018

موسومة تحت

ملف سورية 2014, منصة موسكو, سوريا,

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 857
عد إلى الأعلى