«الإرادة الشعبية» يرحب بقرار مجلس الأمن حول إعلان الهدنة في سورية

«الإرادة الشعبية»  يرحب بقرار مجلس الأمن حول إعلان الهدنة في سورية

يرحب حزب الإرادة الشعبية بقرار مجلس الأمن حول إعلان الهدنة، على الأراضي السورية جميعها لمدة ثلاثين يوماً، وإدخال المساعدات الإنسانية.

إن أهمية هذا القرار تكمن في أنه يساهم في إيقاف سفك الدم السوري، ويقطع الطريق على توظيف المأساة السورية في تمرير الأجندة الأمريكية، ويعمق الفرز بين الجماعات المسلحة، ويفتح الطريق مجدداً أمام استئناف العملية السياسية.
إن وضع حد نهائي للكارثة الإنسانية، لن يكون إلا من خلال الإسراع بالحل السياسي على أساس القرار 2254، باعتبار أن ذلك هو المعيار الحقيقي لشعور أي طرف بالمسؤولية تجاه الدماء السورية النازفة، ومن هنا فإن الخطوة المنطقية الملموسة التالية، يجب أن تكون انخراط كل الأطراف في تطبيق مخرجات مؤتمر سوتشي للحوار الوطني السوري فوراً.

دمشق
24\2\2018

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 851
عد إلى الأعلى