نقابيو الحسكة في مؤتمراتهم السنوية بيع القطاع العام هو بيع للوطن

ثلاثة مؤتمرات نقابية في محافظة الحسكة، عقدها نقابيو كل من نقابة عمال شركة استصلاح الأراضي، ونقابة عمال التنمية الغذائية، ونقابة عمال البناء والأخشاب، وفي المؤتمرات الثلاثة، أكد المؤتمرون على خطورة المرحلة التي تمر فيها سورية اليوم، كما أبدوا استنكارهم للهجمة الأمريكية ـ الصهيونية التي طعنت بخاصرة سورية الشرقية (العراق)، مطالبين بتوفير عوامل الصمود الداخلية، وبتلاحم الطبقة العاملة ضد قوى السوق والبرجوازيتين الطفيلية والبيروقراطية لتوفير جبهة تحصن صمود سورية داخلياً وإقليمياً وخارجياً.
  • كتبه
إقرأ المزيد...

في الخماسية المدراء يأكلون الحصرم..  والعمال يضرسون!

يقول المثل الشعبي: (الآباء يأكلون الحصرم والأبناء يضرسون) وينطبق هذا المثل على عمال الشركة التجارية الصناعية المتحدة (الخماسية) ولكن مع تعديل بسيط حيث يصح أن نقول: المدراء يأكلون الحصرم والعمال يضرسون..
  • كتبه
إقرأ المزيد...

محرومون من الرواتب!

عمال الفرع الإنتاجي الأول في الشركة العامة للبناء يسألون: أليس الراتب حقاً بكل الشرائع الدينية والدنيوية؟ لماذا هم محرومون منه؟؟. وان تم منحه لهم فيصرف بالتقسيط..
  • كتبه
إقرأ المزيد...

أطفال المدينة العمالية بعدرا:    شكراً على التلوث!  

أطفال المدينة العمالية بعدرا الذين أصيبوا بأمراض صدرية نتيجة للإيقاف المتكرر لعمل فلاتر التصفية في معمل إسمنت عدرا بسبب الإهمال وعدم المسؤولية يتوجهون الى الجهات المعنية في وزارة الصناعة لتكريم إدارة المعمل والفنيين القائمين على صيانة الفلاتر كأبطال إنتاج.
  • كتبه
إقرأ المزيد...

إنهم يسرقون الـ «بلازا»

في الحرب العالمية الثانية وعندما احتلت ألمانيا النازية قسما من المملكة المتحدة اجتمع تشرشل بوزير العدل ووزير التعليم سائلا: هل القضاء بخير وهل التعليم بخير؟. فأجاباه: بخير.. وقال كلمته المشهورة لاخوف علينا فقريبا سننتصر، ولهذا مدلول كبير يجب أن نستفيد منه فعندما نخوض معركة الدفاع عن الوطن ومعركة بناء الوطن المطلوب أن يكون العدل سيدا والحاكم والمحكوم متساويين أمام القانون ولا يشفع لأحد أن يبتلع القانون ولو كان ممن تقع عليهم مسوؤلية تطبيق القانون نفسه.
  • كتبه
إقرأ المزيد...

قروض متوقفة!

رفع نحو (200) من العاملين في المشفى الوطني الجراحي والتوليد بالقامشلي كتاباً الى محافظ الحسكة، يطالبون فيه بتوجيه مدير مصرف التسليف الشعبي بالقامشلي لتسهيل معاملة القرض لذوي الدخل المحدود وللعاملين في المشفى، علماً بأنه قد أوقف القرض منذ أكثر من عشرة اشهر بسبب تراكم وتأخير بعض الأقساط على قسم من العمال في مشافي أخرى تابعة لمديرية الصحة، مع العلم بأن مقدمي الكتاب بريئو الذمة.
  • كتبه
إقرأ المزيد...