الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

ألمانيا - إضرابات متتالية
واصلت نقابة فيردي العمالية في ألمانيا ،يوم 11 نيسان ، إضراباتها التحذيرية في كافة أنحاء البلاد للضغط على أرباب العمل لزيادة الرواتب.
اشترك في الإضراب آلاف الموظفين في العديد من الولايات الألمانية بينهم العاملون في قطاع النقل العام ودور الحضانة ومراكز التشغيل ومكاتب خدمات المواطنين ونقل القمامة والعيادات الطبية وتوقفت قطارات مترو الأنفاق والحافلات.
وقالت متحدثة باسم فيردي: «هنا كل شيء مغلق» وبدأ الإضراب في الثالثة صباحاً بالتوقيت المحلي بمشاركة نحو ألفي عامل.
وتطالب فيردي بزيادة رواتب نحو 2,3 مليون موظف في قطاع الخدمات العامة لدى الحكومة الاتحادية والمحليات بـ 6%، بحد أدنى بـ 200 يورو شهرياً.

 

المغرب - عمال المطارات
أعلنت النقابة الوطنية للمكتب الوطني للمطارات، يوم 11 نيسان، عزمها خوض إضراب إنذاري لمدة ثلاثة أيام ابتداءً من 26 نيسان الجاري، قابلة للتمديد.
وأصدرت النقابة بياناً دعت فيه جميع فئات الشغيلة، من مراقبين جويين وإطفائيين وتقنيي المطارات، ومختلف أطر ومستخدمي المكتب للمشاركة في الإضراب.
وأكد البيان: أنه إلى جانب الإضراب، ستخوض النقابة احتجاجات خلال شهر نيسان ضد ما أسمته بـ «سياسة التماطل والتهرب المتبعة من إدارة المكتب»، مضيفاً أنها ستنظم يوم الثلاثاء المقبل مسيرة احتجاجية بالسيارات انطلاقاً من محطة الأداء للطريق السيار قرب مطار محمد الخامس، في اتجاه المكتب الوطني للمطارات.

تونس - عمال الحضائر
تظاهر يوم 11 نيسان في العاصمة تونس المئات من عمال الحضائر للمطالبة بحقهم بالتثبيت.
وانتقد المحتجون بشدة تعامل الحكومة ملف عمال الحضائر «وغلق باب التسوية بعد شهور من المفاوضات»، حسب ما صرح به متحدث باسم التحرك، وأفاد المتحدث أن عمال الحضائر المحتجين نفذوا الاعتصام لساعات في ساحة الحكومة بالقصبة، وساحة محمد علي أمام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل، قبل التحول في مسيرة نحو شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة.
واستنكروا استخدام قوات الأمن العنف المفرط تجاه المعتصمين في ساحة القصبة، مما أدى إلى إصابة بعض المحتجين بجروح وأضرار بدنية.

العراق - ملفات الفساد
تظاهر عمال مُقالون في ميناء أم قصر، يوم 8 نيسان، احتجاجاً على إقالتهم من العمل، فيما دعوا إلى رفع الظلم والحيف الذي أصاب الكثير منهم.
وبحسب المحتجين، فإنهم أوقفوا العمل في إحدى البواخر لمدة ثلاث ساعات إنذاراً بما سيقدمون عليه، كمرحلة أولى بعد دخولهم للميناء عن طريق نقابة العمال في المحافظة، مؤكدين جمعهم لملفات فساد وإرسالها إلى هيئة النزاهة.
وأضافوا، أن: أكثر من مئة عامل تم قطع أرزاقهم وإيقافهم عن العمل، مطالبين رئاسة الوزراء التدخل لحل قضية هؤلاء العمال.
ولفت آخرون، إلى أنهم: سيعتصمون في باب ميناء أم قصر في حال لم تنفذ مطالبهم المشروعة، ويرفعون شعار «كلا للبطالة وكلا للفساد».

موسومة تحت

الطبقة العاملة, المانيا, تونس, المغرب, العراق,

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 858
عد إلى الأعلى