الطبقة العاملة

الطبقة العاملة

الدنمارك - رد حكومي ظالم
أعلنت الحكومة الدنماركية، يوم ٧ آذار، اعتزامها تعليق عمل 120 ألف موظف حكومي، إذا دخل الإضراب العمالي الذي دعت إليه عدة نقابات حيز التنفيذ الشهر المقبل.
يذكر أن المحادثات بين الحكومة والنقابات بشأن زيادة الأجور قد انهارت في شهر شباط الماضي، وسوف يستهدف إضراب المعلمين المنتظر 12 مدرسة من بين 98 بلدية تتكون منها الدنمارك، من ناحيتها قالت رئيسة نقابة «ديوف أوفينتلج» التي تمثل الأكاديميين في القطاعين العام والخاص: إن تهديد الحكومة بتعليق العمل «عدواني».
 

في حين سجّل حوالي 2000 من أعضاء هذه النقابة أسماءهم في قوائم المشاركين في الإضراب، وإن قرار تعليق العمل سيؤثر على حوالي 17 ألف عضو.

اليمن - عمال ضد الفساد
تصاعدت الاحتجاجات العمالية في شركة النفط اليمنية في العاصمة عدن، ضد الفساد والتلاعب بالمشتقات النفطية دون تدخل حكومي لحل الأزمة، عقب أكثر من شهر على انعدام المشتقات النفطية في المحطات الحكومية في عدن، ووجودها بكميات كبيرة وبأسعار باهظة في محطات البيع الخاصة والأهلية، حيث تباع بضعف قيمتها الرسمية تقريبا، فمنذ يوم 5 آذار ينظم عمال وموظفو شركة النفط اليمنية في عدن، وقفات احتجاجية وتظاهرات سلمية، أمام مقرها ومقر شركة مصافي عدن ضد الفساد، وما يحدث من تلاعب في المشتقات النفطية من قبل الشركة واحتكار عملية توريدها لدى تاجرٍ واحدٍ، الذي باتت خزانات الشركة وميناؤها في قبضته.

المغرب - عمال الإنعاش الوطني
بدعوة من اللجنة الوطنية لتنسيقية عمال وعاملات الإنعاش الوطني، تظاهر يوم 3 آذار في مدينة الرباط المئات من عمال الإنعاش الوطني، للاحتجاج على الأوضاع المزرية التي تعيش فيها هذه الشريحة من موظفي الدولة التي توصف بـ«عبيد القرن».
رفع المتظاهرون، الذين احتلوا قلب العاصمة الرباط قادمين من نحو 40 مدينة مغربية، ورددوا شعارات تندد بالتهميش الذي يعانون منه، وعدم وجود آذانٍ صاغية لمطالبهم من طرف الوزارة الوصية، وهي وزارة الداخلية.
ومن بين المطالب التي رفعها المتظاهرون: تمكين هذه الفئة من «الموظفين غير المعترف بهم رسمياً» من الحق في التغطية الصحية والاجتماعية والحق في التقاعد، وتسوية وضعيتهم المادية والإدارية.

موريتانيا - فصل تعسفي
توقف العمل نسبياً يوم 6 آذار في مشفى حمد بن خليفة بمدينة بتلميت، بعد إضراب العمال بسبب عدم تقاضيهم لرواتبهم لعدة شهور، وبحسب المصادر فإن مدير المشفى وجه رسائل فصل لثلاثة عمال من المتعاقدين مع المشفى بعد رفضهم التراجع عن الإضراب، مما دفع بزملائهم إلى الالتحاق بهم، وأوضحت المصادر أن العاملين في المستشفى دخلوا شهرهم الخامس دون الحصول على رواتبهم، وهو ما يرجعه البعض إلى «عدم وصول التحويلات من قطر» .
وأدانت النقابة الوطنية للصحة العمومية «التصرف المتغطرس» الذي قامت به إدارة المشفى، بفصلها للعاملين بمجرد مطالبتهم برواتبهم الضائعة، حسب بيان وزعته، وأعلنت دعمها الكامل للإضراب على مستوى المشفى.

موسومة تحت

الطبقة العاملة, الدنمارك, اليمن, المغرب, موريتانيا,

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 853
عد إلى الأعلى