موازنة 2019 (5) حصة الطفل السوري وطالب التعليم العالي

سيبلغ الإنفاق الحكومي على مجمل خدمات التربية والتعليم في موازنة 2019 ما مقداره: 392 مليار ليرة، وحوالي 900 مليون دولار... وهذه المبالغ التي تشكل نسبة 10% من الموازنة تتوزع على التربية بمقدار 328 مليار ليرة، والباقي 64 مليار ليرة على التعليم العالي والجامعات والمعاهد السورية... تشكل موازنة التعليم بشقيها التربية والتعليم العالي نسبة 10% من الموازنة العامة للدولة، بينما الوسطي العالمي يشير إلى أن حكومات العالم تخصص نسبة تقارب 14% من إنفاقها العام للتربية والتعليم.
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...

بطء في الصين وقلق عبر العالم

نشرت الصين مؤخراً بيانات نمو إنتاجها الصناعي ومبيعات التجزئة لشهر 11 لعام 2018، وأتى النمو أقل من المتوقع. 5,4% لنمو الإنتاج الصناعي، و8,1% لتجارة التجزئة، 
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...

عالم جديد من النفط

أتى اتفاق فيينا الأخير ليوضح أن عالم السيطرة والتحكم في قطاع النفط قد تغير، فالهيمنة السعودية- الأمريكية، عبر النفط والدولار لم تعد حصرية. المنتج السعودي الأكبر الذي كان يترأس مجموعة أوبك النفطية طوال عقود، لم يعد قادراً بمفرده على التحكم بالسوق. والمستهلك الأكبر الأمريكي سابقاً، أزاحته الصين عن موقعه، بحصة 17% من سوق النفط العالمي، وفتحت الباب لاستجرار النفط باليوان إلى جانب الدولار.
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...

«الملكية الفكرية» شركات الرَّيع والفساد الكبرى

أكبر 5% من الشركات العابرة للحدود عالمياً تملك 80% من الصادرات وسطياً. ولكن هذا ليس كل شيء... حيث يتبين أن قيمة هذه الصادرات وحصة الشركات ترتفع ليس نتيجة زيادة كمية الصادرات، بل فرضُ سعر احتكاريٍ، المفروض عبر ما يسمى الأصول غير الملموسة.. امتلاك هذه الشركات للشهرة والاختراع والابتكار.
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...

إعمار سورية من الاستقرار السلبي... للصدمة الإيجابية

استقر التدهور الاقتصادي السوري منذ منتصف عام 2016 تقريباً... ولم يعد يشهد انعطافات كبرى للأسوأ أو للأفضل، وقد ترافق هذا مع تغيرات هامة في حجم المعركة، فانحسارها تحول إلى عامل استقرار نسبي، ولكن عند عتبة متدنية... لن ترتفع تدريجياً بل فقط «بالصدمة الإيجابية».
  • كتبه عشتار محمود
إقرأ المزيد...

أكبر 2000 شركة عابرة للحدود التمركز- الربح- الجغرافيا

الصادرات البضاعية التي تجوب العالم منذ عقدين، هي بضائع معولمة إلى حد بعيد، أي: منتجة في زمن تفاقم العولمة، وعبر الشركات العابرة للحدود بالدرجة الأولى: اللاعب الأكبر في التجارة العالمية. تلك التي تبتلع رؤوس الأموال الأخرى، وتبتلع دخل العمل عبر العالم.
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...