زائد ناقص

كهرباء دمشق
10000 ليرة من المشترك في الدورة!
قيمة فواتير الكهرباء التي حصلتها الشركة العامة لكهرباء دمشق، خلال الأشهر الـ 11 الأولى لعام 2018: 32.6 مليار ليرة: 11 مليار منها من الجهات العامة، والباقي من القطاع الخاص.
عدد المشتركين الإجمالي في دمشق: 608 ألاف مشترك، يسددون يومياً 97 مليون ليرة ثمناً للكهرباء، وبوسطي تسديد للاشتراك في الدورة، يقارب 10 آلاف ليرة، وهو وسطي منخفض بالقياس إلى النشاط التجاري والخدمي الكبير والمتمركز في دمشق.
وقد ارتفع الطلب على الكهرباء في محافظة دمشق خلال الفترة الماضية إلى 950 ميغا من مستوى 700 ميغا، وهو ما يشكل نسبة 21% تقريباً من الإنتاج المقدر بحوالي 4500 ميغا واط في نهاية العام الماضي.
فإذا ما كانت نسبة التحصيل متقاربة مع نسبة الطلب، فقد يعني هذا أنّ تحصيل الكهرباء العام على مستوى البلاد قد يصل إلى 160 مليار ليرة...

38% من الغاز لدمشق وريفها
أشارت تصريحات لهيئة المنافسة أن الاحتياج اليومي لدمشق وريفها من أسطوانات الغاز تبلغ 50 ألف أسطوانة يومياً، وهو ما يعادل 38% من إجمالي احتياجات البلاد البالغة 130 ألف أسطوانة.
25-35 ألف أسطوانة توزع في ريف دمشق المأهول بالسكان، بينما يوزع في دمشق 15-20 ألف أسطوانة.
حيث تنتج وحدات التعبئة المحيطة بالعاصمة حوالي 20 ألف أسطوانة يومياً: 15 ألف في القطيفة، و5 آلاف في جمرايا.
وكان تقرير هيئة المنافسة قد أورد سبباً جديداً لأزمة نقص الغاز، متحدثاً عن أسباب داخلية تعود لإعادة تأهيل حقول الغاز الرئيسة في صَدَد وحمص والريف الغربي لدير الزور، أدى إلى انخفاض وارد وحدات التعبئة المركزية والفرعية من مادة الغاز السائل بنسبة 30-40%. وهو ما لم تذكره التصريحات الرسمية قبل هذا خلال أزمة الغاز!؟

موسومة تحت

زائد ناقص, كهرباء, غاز منزلي,

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 899
عد إلى الأعلى