الشيخ نجار في 2018:7% من مستوى استثمار 2011

الشيخ نجار في 2018:7% من مستوى استثمار 2011

تصل التغذية الكهربائية المستمرة إلى 300 منشأة صناعية من أصل 480 منشأة منتجة في مدينة الشيخ نجار الصناعية في حلب، وبحسب تصريحٍ لمدير المدينة الصناعية حسام عجّان، فإن هذه العملية ترفع الطاقة الإنتاجية في المدينة لتعمل بـ 75% من طاقتها الإنتاجية، بعد تراجع الحاجة إلى الوقود والفيول للإمداد الكهربائي.

ومن المتوقع أن يتم إيصال التغذية الكهربائية إلى المنشآت العاملة كلها في عام 2018. مؤشرات الاستثمار الصناعي في المدن الصناعية تستمر بالتحسن، سواء بإعادة تشغيل المنشآت التي كانت متوقفة. أو باستكمال أعمال إطلاق التشغيل بمنشآت صناعية مرخصة ومتأخرة عن الإقلاع.
وعملياً، فإن عمل 480 منشأة في المدينة الصناعية في الشيخ نجار، يعني نسبة 78% من عدد المنشآت التي كانت تعمل في عام 2011 قبل الأزمة، والتي بلغ عددها 614 منشأة صناعية، ولكن عدد المنشآت ليس المقياس، ولا يدل على حجم الطاقة الإنتاجية بالمقارنة مع السابق. (تقرير هيئة الاستثمار 2011)
إلا أنّ مؤشراً آخر حول رقم الاستثمار يعطي دلالة أفضل، فخلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي دخل حوالي 3 مليارات ليرة للاستثمار في المدينة الصناعية في الشيخ نجار. واستثمار حوالي 3 مليارات دولار خلال الربع الأول من العام الحالي أي: ما يقارب 6.6 مليون دولار، هو نسبة 7% تقريباً من الاستثمار الصناعي في المدينة في عام 2011.
حيث بلغ حجم الاستثمار الصناعي الوسطي في كل ربع من أرباع عام 2011 في الشيخ نجار حوالي 85 مليون دولار، ففي عام 2011 تم إضافة استثمار صناعي في مدينة الشيخ نجار خلال عام 2011 بمقدار 17 مليار ليرة، أي: حوالي 340 مليون دولار تقريباً وفق سعر الصرف في حينه.

موسومة تحت

حلب, الصناعة,

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 858
عد إلى الأعلى