المنشآت تزداد في صناعة حلب

تجري تغيرات متسارعة على عملية الاستثمار الصناعي الخاص، ولكن المتوسط والصغير منها بالدرجة الأولى... وبينما سجّل ريف دمشق تسارعاً في عدد المنشآت العاملة، فإن حلب كذلك الأمر قد زادت عدد منشآتها الصناعية العاملة خلال فترة أقل من عام بنسبة هامة.
  • كتبه
إقرأ المزيد...

السياحة السورية تنمو... فمن يستهلك؟

خصصت منظمة السياحة والسفر العالمية WTTC تقريراً خاصاً في عام 2018 عن سورية، حيث مؤشرات قطاع السياحة ملفتة في البلد المثقل بأزمته للسنة السابعة على التوالي. ينبغي الإشارة إلى أن أرقام التقرير لا تعتمد على البيانات الحكومية المحلية، وقد لا تتطابق بدقة مع بيانات الناتج السياحي، أو الناتج الإجمالي السوري، ولكنها تعطي مؤشر حول التغيرات في القطاع. فالسياحة وفق التقرير تنمو استثماراً وإنفاقاً وناتجاً في عام 2018... فما هي المؤشرات، وما مصادر هذا الإنفاق؟
  • كتبه
إقرأ المزيد...

زائد ناقص

الفوائد مقابل الربح في الصناعة / صرح المدير العام للمصرف الصناعي السوري قاسم زيتون: أن المصرف حصل على موافقة الحكومة لدعم تمويل المشاريع الصناعية الحيوية، أو العائدة إلى الصناعيين المتضررين. وآلية الدعم ستكون بتغطية الحكومة لجزءٍ من الفائدة على القروض الصناعية التي تقارب 10%، وذلك بتخفيضها بنسبة 2-4%. بحيث يحصل المشروع الصناعي على تمويل بنسبة تتراوح بين 6-8%. حسب حجم الدعم الحكومي للفائدة.
  • كتبه قاسيون
إقرأ المزيد...

«المال العالمي» يهاجم تركيا

خفضت وكالة فيتش الأمريكية للتصنيف تقييمها لوضع العملة التركية إلى السلبي، وبدأت الصحافة الغربية تتحدث عن انهيار وشيك للاقتصاد التركي، وبالمقابل فإن أردوغان وبعد نجاحه بنسبة 52% في الانتخابات، يؤكد: أن الاقتصاد التركي يسير على الطريق الصحيح... وبدأ مرحلة حاسمة في صراعه مع البنك المركزي كوكيل غربي في تركيا.
إقرأ المزيد...

التفاوض الاستثماري السوري- السوري

(هل ستفلس البنوك اللبنانية؟) العنوان الرئيس في الصحافة الاقتصادية السورية اليوم، ويأتي هذا وضوحاً من موقع تحريض الأموال السورية في لبنان وغيرها للعودة، تحت غطاء الخطر المالي في لبنان. ولكن ما يجري لا يرتبط بلبنان كثيراً، بل ربما بعمليات تفاوض مالي سوري- سوري، حول تموضع الأموال واستثماراتها المستقبلية.يقدر اقتصاديون سوريون بأن الأموال السورية في الخارج قاربت 100 مليار دولار عام 2002 (قدري جميل- قضايا اقتصادية). ولذلك فإن التقديرات التي تقول اليوم بأن الأموال السورية في الخارج تقارب 200 مليار دولار اليوم، لا تعتبر أرقاماً مبالغاً بها.
  • كتبه عشتار محمود
إقرأ المزيد...

الأزمة المالية آتية: فإما تعجيلها أو تأجيلها!

تصدر العديد من التحذيرات الحثيثة من أزمة مالية عالمية جديدة، ليس فقط من المستثمر الملياردير جورج سورس، ولكن أيضاً من اقتصاديين هامّين معتمدين من قبل بنك التسويات الدولية: أو بنك البنوك المركزية.
إقرأ المزيد...

«سبّاقون في التقشف»... -45% في سنة واحدة!

بعد أن أفرجت الأرقام الحكومية عن بيانات ومُسوح المكتب المركزي للإحصاء، فإن قطع الموازنات قد بدأ بالصدور. أي: بدأت وزارة المالية تعلن ما أنفقته فعلياً من الموازنات التي رصدتها بآلاف المليارات سنوياً.
  • كتبه عشتار محمود
إقرأ المزيد...