علاء عرفات: الوفد الواحد تشكل، والمنصات ما زالت قائمة

عقد ممثلو المنصات الثلاث، مؤتمراً صحفياً، في الرياض، بعد الاتفاق على تشكيل الوفد الواحد، يوم الجمعة 24\11\2017 ومثل منصة موسكو في هذا المؤتمر الرفيق علاء عرفات، حيث أوضح من خلال إجاباته على أسئلة الصحفيين، موقف المنصة، من بعض القضايا المتداولة..

إقرأ المزيد...

دليقان: إلى المفاوضات المباشرة دون عائق

أجرت قناة الميادين لقاء مع رئيس وفد منصة موسكو مهند دليقان مساء الجمعة 24\11\2017 بعد الإعلان عن تشكيل وفد واحد للمعارضة ليوضح في اللقاء المسار الذي أدى للاتفاق النهائي وتأثيراته اللاحقة، وتنشر قاسيون فيما يلي بعض ما ورد في إجابات الرفيق مهند، مع العلم أن التسجيل الكامل للحوار منشور في موقع قاسيون الالكتروني.

إقرأ المزيد...

مات الائتلاف... إكرام الميت دفنه

بعد «مفاجأة» استقالة رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، جاءت «المفاجأة» الثانية، حيث أعلن رياض حجاب، رئيس ما يسمى «الهيئة العليا للمفاوضات»، استقالته من رئاسة الهيئة، بعد أن تم «تطنيشه» ولم تتم دعوته إلى اجتماعٍ مصيريّ يخصُّ هذه الهيئة العتيدة

إقرأ المزيد...

دليقان: الوفد الواحد على أساس 2254، ولا ضم ولا إلحاق!

أجرت إذاعة «هوا سمارت»، الثلاثاء 14/11/2017، حواراً مع رئيس وفد منصة موسكو للمعارضة السورية إلى مفاوضات جنيف، مهند دليقان، تطرق فيه إلى أبرز المستجدات السياسية المتعلقة بالحل السياسي في سورية، ولا سيما موضوع الاجتماع الموسَّع لمنصات المعارضة السورية، المزمع عقده في الرياض.

إقرأ المزيد...

2254 كافية للذهاب إلى جنيف

أجرت إذاعة «مونتي كارلو الدولية» حواراً مع رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، وأمين حزب الإرادة الشعبية، د.قدري جميل، تطرق إلى المستجدات السياسية المتعلقة بالحل السياسي للأزمة السورية، والمؤتمرات المزمع عقدها بين أواخر الشهر الجاري وبدايات الشهر المقبل.

إقرأ المزيد...

2254 قيد التنفيذ: سقط الرهانُ، بعد الرهانِ، بعد الرهان...

وها هو رهان آخر يسقط، فمن راهن مؤخراً على أن «التوتر» في العلاقات الدولية، والإقليمية سيلقي بظلاله على التوافق الدولي للحل السياسي للأزمة السورية، وراح يستعيد أحلامه بـ«الحسم والإسقاط» وسارع إلى نعي جنيف، والقرار 2254 يخسر رهانه الجديد، وعلى لسان بوتين وترامب هذه المرة، وليس أحد غيرهما...

إقرأ المزيد...

تركيا ـ مصر ـ السعودية: بين ظل أمريكا... ونفقها؟

ثورتان في مصر، وإزاحة واجهتين من وجوه الحكم، فمحاولة انقلاب في تركيا، ثم انقلاب مبطن بل وشبه معلن في السعودية وهلمّ جرّاً... تهتز أركان الاستقرار القديم للأنظمة الإقليمية في منطقتنا، وتبدأ وستستمر عملية السعي إلى ولادة الجديد، في المنطقة الأكثر توتراً في العالم، والتي لم يهدأ الصراع فيها منذ ما بعد الحرب العالمية الثانية.

إقرأ المزيد...
الاشتراك في هذه خدمة RSS