من أول السطر: الوسائل الطبية والصحية العامة في الأمن الصناعي

هناك عدة عناصر يجب أن تحظى برعاية خاصة لوسائل الصحة في المنشأة الصناعية، والتي لها أثر كبير على الصحة العامة للعمال، ويمكن أن تسبب العديد من الأمراض قد تصل حد الوفاة.

ومنها مياه الشرب- دورات المياه- تجهيزات الطعام – حمامات الاغتسال – مجاري الصرف الصحي. إن توفير هذه الوسائل الصحية ومراعاة عوامل وقواعد النظافة فيها يؤدي إلى المحافظة على صحة العمال، التي تساهم في زيادة كمية الإنتاج فضلاً عن احترام العمال لمكان العمل، وتقديرهم لرعاية العمل.
تزود أغلب المعامل بمياه الشرب والاغتسال من مصادر مياه معظمها آبار خاصة للمنشآت، وبعضها الآخر يتزود بمياه الشرب والاغتسال من مصادر المياه العامة، التي تشرف عليها مؤسسة المياه العامة، وبالتالي تصل المياه إلى المنشأة أمنة خالية من التلوث، ولكن هذا لا يعني ضرورة بقائها غير ملوثة داخل المنشأة، وخاصة إذا لم تتم مراعاة طرق وأساليب التخزين السليمة والصحية.
وعند اختيار مصادر المياه للمنشأة يجب الأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات اليومية للمياه من اغتسال وشرب ودورات مياه وحمامات، هذا بالإضافة لما تحتاجه المنشأة من مياه لضرورة الصناعة والنظافة اليومية. -التلوث المحتمل وطرق المعالجة الضرورية. - وأن تكون مزودات المياه التي يستعملها العمال مطابقة للمواصفات الفنية والصحية.
وهناك قاعدة عامة: تعتبر مصادر مياه الشرب الخاصة سواء سطحية أو في عمق الأرض ملوثة حتى يثبت عكس ذلك. وبصفة عامة تكون المياه التي تتجمع في آبار عميقة ملوثة بالمعادن والمواد الكيميائية، ونادراً ما تكون ملوثة بيولوجياً، أما المياه السطحية غالباً تكون ملوثة بيولوجياً، ومن النادر أن نجدها ملوثة بالمعادن أو بالمواد الكيماوية. لذلك لابد من إجراء الاختبارات المعملية لهذه المصادر وبشكل دوري، حتى نستطيع اختيار طرق المعالجة الضرورية، وحفاظاً على الصحة العامة للعمال. ولحماية مصادر المياه الخاصة بالمنشأة لابد من أخذ الاحتياطات الضرورية التالية: - أن تكون بعيدة عن مجاري الصرف الصحي.- وأن تكون بعيدة عن تجمعات نفايات المعمل وتجمعات القمامة. – وأن تكون بعيدة مسافة مناسبة عن الحفر الفنية إن وجدت.- ويجب أن تكون الأنابيب في فتحة البئر مصنوعة من الحديد المغلفن، ومحاطة بطبقة من الإسمنت الكتيم لمنع أية تسربات سطحية. وإغلاق فوهة البئر بشكل محكم، ورفعها عن مستوى سطح الارض بشكل مناسب.

معلومات إضافية

  • العدد رقم: 823
عد إلى الأعلى