أخبار الطبقة العاملة

أخبار الطبقة العاملة

المغرب ـ اعتصام تحت الأرض 

مازال مستمراً اعتصام ثلاثين عاملاً في منجم جبل عوام، الذين دخلوا في إضراب مفتوح عن العمل منذ أربعة أسابيع تحت الأرض بعمق 700 متر، وتضامن معهم حوالي 120 عاملاً، في مواقع فوق الأرض وقد تعرض العمال لشتى أشكال الترهيب صرح أحد العمال المعتصمين فوق الأرض: إن الإدارة لجأت لقوى الأمن لترهب العمال وقد تعرضت نساء المعتصمين للتعنيف في الشارع العام، وأن شخصاً يدق أبواب أسر المعتصمين، ويطلب الحصول على توقيعات، يرجح أن لها صلة بالفصل عن العمل.
يطالب العمال بضمان الطبابة لـ 700 عامل، بالإضافة لرفع الأجور وتأمين مرافق خدمية للعمال، في مواقع العمل.

فرنسا ـ لا لليبرالية

دعت كبرى النقابات العمالية الفرنسية العمال للخروج بمظاهرة في العاصمة باريس، بعد يوم واحد من فوز الرئيس ماكرون، للاحتجاج على السياسات الاقتصادية «الليبرالية» التي يستعد لتنفيذها، والتي تمس قانون العمل بشكل مباشر.
خرج مئات العمال في مظاهرات في شوارع باريس، يوم 8 أيار أدت لاشتباكات مع قوات حفظ النظام، واعتقلت الشرطة حوالي 141 عاملاً.
قال عامل مشارك في المظاهرة: سنكون حذرين ولن نقبل بأن يواصل العمل الذي بدأه عندما كان في السلطة، نريد أن نقول: إنه إذا واصل خططه التي بدأها لتدمير قانون العمل، فلن نتركه بحاله.

 

الأردن ـ عمال الإسمنت

نفذت النقابة العامة للعاملين في البناء والأخشاب يوم 7 أيار، بمشاركة العاملين في شركة لافارج للإسمنت الأردنية اعتصاماً أمام بوابة الشركة جنوبي محافظة الطفيلة، للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية، وتحقيق مطالبهم التي اتفقوا عليها مع إدارة الشركة قبل عام ونصف، وشارك  في هذا الإضراب ما يقارب الـ (560) عاملاً، شمل مواقع عدة للشركة، وجاء الاعتصام احتجاجاً على تصرفات إدارة الشركة والمماطلة في تنفيذ المطالب العمالية التي قدمت لها منذ أكثر من سنة ونصف، والتنصل من الحقوق المكتسبة للعاملين وعدم منح العاملين الزيادات السنوية المستحقة، وهدد العمال في حال عدم تلبية مطالبهم  أن العمل سيوقف بشكل كامل.

 

البرازيل ـ احتلوا البرازيل

أعلنت النقابات العمالية البرازيلية، أن الإضراب العام يوم 28 نيسان الماضي لم يكن سوى بداية لسلسلة من الاحتجاجات والمظاهرات ضد الإصلاحات النيوليبرالية، التي تقوم بها الحكومة، وخلال اجتماع لجميع المنظمات العمالية البرازيلية، أجمع النقابيون على أنهم سيقومون اعتباراً من 8 أيار وحتى 12 أيار بتنظيم نشاطات في جميع الولايات البرازيلية السبع بالعشرين، وذلك بغية إقناع النواب بالتصويت ضد هذه الإجراءات، وسيقوم النقابيون أيضاً اعتباراً من الخامس عشر من أيار وحتى التاسع عشر، بتعزيز الدعوة إلى نشاط «احتلوا البرازيل» للضغط على الحكومة وأعضاء الكونغرس.

عد إلى الأعلى