كم تحتاج أسر حماه والسويداء شهرياً؟

تكاليف المعيشة الشهرية في دمشق، اللاذقية، حلب، والحسكة في نهاية النصف الأول من العام الحالي بلغت على التوالي (311 ألف في دمشق، 283ألف في اللاذقية،280 ألف في حلب، 279 ألف في الحسكة)، تستكمل قاسيون في هذا العدد مسحها لبيانات تكاليف المعيشة في حماه والسويداء، لتبين ارتفاع التكاليف بين عامي 2016-2017، وتوزع الإنفاق حسب الحاجات الأساسية بين الغذاء، النقل، السكن، الصحة، التعليم، اللباس، الأثاث المنزلي، الاتصالات..

إقرأ المزيد...

مؤتمرات السويداء : إنقاذ الطبقة العاملة

عندما يسرق الوطن وتنهب خيراته، وعندما تدار الدّفة الاقتصادية في البلاد لمصلحة أصحاب الأرباح، ورؤوس الأموال، وعندما تبقى الثروة توزع بهذا المستوى من الظلم، وحين يصيب الفقر والحرمان الطبقة العاملة كلها. 

إقرأ المزيد...

السويداء : الجولان في عيوننا

تحت رعاية مديرية الثقافة في محافظة السويداء تم يوم الثلاثاء 14-2-2017 افتتاح المهرجان الثقافي الخامس بعنوان «الجولان في عيوننا» الذي تقيمه جمعية أبناء الجولان الخيرية، على خشبة وصالات المركز الثقافي العربي في السويداء، بمناسبة الذكرى الخامسة والثلاثين لرفض الهوية الإسرائيلية، والإضراب الكبير لأهلنا في الجولان المحتل، ضد قرار ضم الجولان للكيان الصهيوني المحتل.

إقرأ المزيد...

مؤتمرات السويداء : زيادة أجورنا حق وليس صدقةً!

يقال للعامل: اعمل بوطنيتك، وليس هناك من إمكانيه لزيادة أجرك، لأن الموارد قد تبخرت وذهبت، والعامل يعرف أنها ذهبت إلى جيوب الكبار من الفاسدين، والمحتكرين المتاجرين بلقمة عيش الفقراء، ومنهم العمال، والمطلوب منهم شدّ الأحزمة على بطونهم، وبطون أطفالهم، بينما المتكرشين الذي اغتنوا من لقمة الشعب، يُعفون من الضرائب وتؤجل ديونهم إلى أجل، لا ندري إنْ كان مسمىً أو غير مسمى.

إقرأ المزيد...

المؤتمرات النقابية في السويداء مطالب متكررة .. والتشاركية خارج النقاش!

 إن من يدافع عن إقرار قانون التشاركية، وكأنه طوق النجاة والخلاص وبمثابة الرمد أفضل من العمى، يتناسى بأن ضالته المنشودة، الأموال الضرورية، لترميم وإعادة تأهيل المعامل والمنشآت المتوقفة عن العمل، هي في جيوب «الحراميه» الفاسدين الكبار من المستوردين والمضاربين على الليرة السورية، وتجار الموت والجوع والأزمات، الذين اغتنوا من دماء ولقمة السوريين الفقراء، التسعين بالمئة من الشعب السوري، والمنتجين الحقيقيين للثروة الوطنية المنهوبة من قبل العشرة بالمئة الباقية، والتي تُصرّ على سحب آخر قرش في جيوب الفقراء فقط.

إقرأ المزيد...