قاسيون

قاسيون

رابط الموقع:

«القدس عاصمة الكيان» ... لا جديد لدى ترامب

إذا وضعنا الوقاحة جانباً، فلا جديد في خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حول الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، فلطالما كان هذا الكيان، الابن المدلل للمركز الغربي الرأسمالي، إنشاءً ودعماً وتمويلاً ورعاية، وحماية. وكل ما في الأمر أن هذا الاستعراض جاء رداً على سلسلة الهزائم التي لحقت بالولايات المتحدة وأدواتها ومشاريعها في المنطقة، في ظل التوازن الدولي الجديد، وإحدى محاولات الحفاظ على شيء من الدور الذي يتراجع يوماً بعد يوم، وخصوصاً في ظل التجاذبات التي وصلت إلى درجة التفسخ داخل الإدارة الأمريكية نفسها. أما ما وراء هذه الخطوة، فيمكن اختصاره بالتالي:

البتكوين... (بروفا) مال الغرب الجديد

بينما يمتلئ الفضاء الإلكتروني بالصخب حول البتكوين وغيرها من العملات الإلكترونية، إلا أنك لن تجد سوى تقارير مقتضبة في الإعلام العالمي حول إنشاء عملة الكترونية تسمى: عملة التسويات الخدمية (USC) بتحالف من عشر بنوك غربية كبرى...

زائد ناقص

الحكومة (ما بتعمل هالعملة)... نفى مصدر مسؤول في وزارة النفط والثروة المعدنية، كل ما يتم تداوله من إشاعات مغرضة على مواقع التواصل الاجتماعي، حول دراسات حكومية لتخفيض أسعار المشتقات النفطية!

اليمن: مسار إلزامي للحل

شهدت الأزمة في اليمن تصعيداً غير مسبوق، وتسارعاً في الأحداث خلال أيام قليلة، أسفر عنها مقتل الرئيس اليمني، علي عبد الله صالح، يوم الاثنين 4 كانون الأول.

الصورة عالمياً

أعلن الرئيس الروسي بوتين، يوم الأربعاء 6 كانون الأول، عن هزيمة تنظيم «داعش» الكاملة، على ضفتي نهر الفرات في سورية. مؤكداً أن العمليات قد استكملت بهزيمة الإرهابيين الكاملة.